JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

الصفحة الرئيسية

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo

 تعلم ما هو السيو seo
لتصبح بلوجر محترف وكاتب محتوى مميز

تعريف السيو SEO، وكيفية تحقيقه في المقالات التي تكتب في مواقع الإنترنت المختلفة، والأجزاء المتألف منها، مع نسبة كل جزء في المقال الإلكتروني.

 ومواقع مجانية لفحص نسبة السيو SEO في موقع الإلكتروني، هي محاور المقال الحالي.


إنًّ كنت تريد العمل ككاتب محتوى في مواقع الإنترنت المختلفة.

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo


أو كنت تعمل على تصميم موقع إلكتروني وتريد أن يظهر للمشاركين في الإنترنت في محركات البحث في النتائج الأولى للبحث،.

فإن هذا المقال مُعدٌ لك، حتى يساعد على تحسين جودة عملك، أو زيادة نسبة المشاهدة لموقعك الإلكتروني وبالتالي تحقيق نسب أرباح أكثر. 

ومنه فإنَّنا سنجيب عن المحاور الآتية:

1- تعريف السيو SEO.

2- تحديد الفائدة من السيو SEO

3- ما أكثر محركات البحث شهرةً، وكيف تعمل.

4- تحديد السيو SEO الداخلي 

(ON Page).

5- تحديد السيو SEO الخارجي

(Off Page).

6- أهم الخطوات لتحسين السيو SEO للموقع الإلكتروني.

التعريف بالسيو SEO:

إنَّ السيو SEO اختصار لرمز أجنبي هو (SEO) وهو يعني (Search) وتعني البحث، و (Engine) وتعني محرك،وأخيرا (Optimization) وتعني تحسين، فيصبح المعنى العام للرمز تحسين محرك البحث.

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo


وبمعنىً آخر فإنَّه يمكننا تعريف المصطلح السابق السيو SEO بأنَّه:

كل عمل يعمل على تحسين ظهور الموقع الإلكتروني في محركات البحث وأشهرها جوجل.

وبالتالي فإنَّ خطة إستراتيجية يطبقها كاتب المحتوى في مقاله، أو مصمم الموقع الإلكتروني في موقعه.


حتى يُحقق نسب مشاهدات عالية في محرك البحث GOOGLE وبالتالي يُحقق نسب أرباح أكثر.

لذلك إن أردت أن تنجح في عملك ككاتب كقالات، أو عملك في تصميم موقع إلكتروني فإنَّك يجب أن ترعف كيف تطبق السيو SEO  لديك، ولكن قبل الخوض في غمار الخطوات ما رأيك أن نعرف فائدة التطبيق.

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo


الفائدة المرجوة من السيو SEO:

إنَّ للسيو SEO مهام متعددة تفيد الكاتب ومصمم الموقع الإلكتروني على حدٍ سواء، ويجب أن نعلمها حتى نُسحن الاستفادة منها، ونحقق أرباحاً جيدة.

 ويمكن تلخصيها في النقاط الآتية:


1- أن تظهر مقالتك أو موقعك الإلكتروني في النتائج الأولى لبحث محرك البحث GOOGLE.

2- ازدياد نسبة الأرباح لديك، لأنَّ الظهور في نتائج البحث الأولى في GOOGLE يزيد عدد الزوار لديك، وبالتالي فإنَّ نسبة الأرباح في موقعك سوف تزداد بازدياد عدد القراء.


وإنْ كنتَ تعمل على بيع البضائع والمنتجات المختلفة فإنَّها ستنفذ منك بسهولة لأنَّها أوَّل ما يظهر للمشتري.

3- ازدياد ثقة العملاء بك، لأنَّه من الشائع بين الناس اليوم بأنَّ المواقع التي تظهر في بداية مجرك البحث هي المواقع الإلكترونية الأكثر ثقة فيما تكتبه وفي منتجاتها.

ولذلك فإنَّهم سيواظبون على زيارة الموقع الإلكتروني باستمرار لأخذ المعلومات أو لشراء المنتجات.

4- العمل على تحديد أهدافك، والعوامل التي تساعد على تطوير موقعك من خصائص وموضوعات، إذ بعد أن يظهر موقعك في محرك البحث في البداية تستطيع أن تحدد فئة زوارك (البلد – العمر – ماذا يقرؤون

وتعمل فيما بعد على تلبية حاجات هؤلاء الزوار من معلومات ومنتجات وأخبار.


إليك التطبيق الآتي الآن:

إن أردت أن تستوضح الأمر أكثر، قم بالبحث الآن في محرك البحث GOOGLE عن أحد الموضوعات التي تختارها وليكن

 (عيد النيروز في سوريا )  وانظر إلى المقالات التي تظهر لك، هل تساءلت يوماً لماذا هذه المقالات تظهر في البداية في أن نتائج البحث تصل إلى أكثر من (91400) مقالة تتحدث عن نفس الموضوع

وادخل إلى موقع يظهر في البداية واقرأ المقال، وادخل إلى مقال آخر يظهر في آخر نتائج البحث واقرأ المقال أيضاً ولاحظ الفرق بين المقالين.

 وحدّد من أي المقالين استفدت وأيهما أوضح وأيهما فيه معلومات موثقة.

وعندها ستدرك أهمية السيو SEO في كتابة المقالات الإلكترونية وفي تصميم المواقع الإلكترونية والمنصات المختلفة.


ومن الحديث عن المنصات الإلكترونية جرب أن تبحث عن اسم منصة لا على التعيين تعرفها أنت وقارن بين المنصات التي اخترتها.

واعلم أنَّ المنصة التي ظهر موقعها في البداية ثمَّ ظهر بعدها أسماء لمقالات وأجزاء من موقعها هي من يكون نسبة السيو SEO فيها عالي جداً ويصل إلى أكثر من 90% ربما.

والمنصة التي لم يظهر رابطها الإلكتروني في البداية بل ظهر أشياء أخرى عنها ربما أناس وصفحات إلكترونية أخرى تحدثت عنها اعلم أنَّ نسبة السيو SEO فيها لم تطبق بشكل جيد وهي منخفضة كثيراً عمَّا يجب أن تكون عليه.

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo


أكثر محركات البحث شهرة

وطريقة عملها:

إنَّها متعددة، ونذكر أكثر شهرةً (GOOGLE) الذي عملت على ذكره كثيراً فيما سبق، وكذلك يوجد (YAHOO) وأيضاً (YANDEX) محرك بحث عالمي مشهور.

إنَّ جميع محركات البحث تعمل بنفس الطريقة في إظهار المقالات عليها.


ولذلك يجب أن تعمل على الاهتمام بالسيو SEO ويمكنك لتحقيق نسبة زيارة أكبر لمنصتك الإلكترونية أن تعمل على ربطها مع أكثر من موقع إلكتروني حتى تصل إلى ما تريد من الإنترنت.


هل تساءلت يوماً عن

 طريقة تعامل GOOGLE مع المواقع الإلكترونية التي تضاف إليه يومياً

 سنخبرك عنها:

طريقة تعامل محرك البحث GOOGLE مع المواقع الإلكترونية الجديدة:

يمكن تلخيص المحاور التي يتعامل فيها محرك البحث مع أي موقع إلكتروني يُنشأ فيه في ثلاث خطوات متتالية ومترابطة مع بعضها، وهي:

1- خطوة الزحف:

ويكون عن طريق برمجيات خاصة بمحرك البحث GOOGLE وهي تدخل إلى موقع كأنها روبوتات آلية وتتصفح موقعك حتى تعرف كل تفصيل فيه من المعلومات التي يحتويها وما يريد أن يحققه صاحبه منه وما إلى ذلك.


لأنَّ توصيف الموقع الإلكتروني بدقة إحدى أبرز الميزات التي يجب عليك أن تهتم بها حتى تصل إلى ما تريد من انتشار وتحقيق نسبة أعلى من السيو SEO.

 وبعد أن تتطلع الروبوتات على كل تفصيل في الموقع الإلكتروني تقوم بفهرسة المحتوى، حتى تعود إليه عندما تحتاج أي عندما يبحث أحد الأشخاص عن معلومة يتضمنها موقعك، ومن هنا تأتي الخطوة الثانية.

2- خطوة الفهرسة للمعلومات التي يحصل عليها الموقع الإلكتروني:

وهي تكون كما قلنا بعد أن تعرف محتوى موقعك الإلكتروني، وتبدأ بترتيب الموضوعات مع ما يشاببها من مواقع إلكترونية، وتفرز المناسب منها وفقاً لما تتبعه من تفصيل في موقعك الإلكتروني في كل صورة تضعها.

وفي كل مقال تكتبه وفي كل وصف تضيفه إلى موقعك، وكلما كان الاهتمام أكبر احتللت مرتبة متقدمة في الفهرسة التي يقوم بها GOOGLE.

3- خطوة الترتيب للمحتوى الإلكتروني في محرك البحث:

كنت قد ذكرت أنَّ الفهرسة هي تحديد الموضوع لموقعك الإلكتروني بالنسبة لمواقع البحث الأخرى، وهنا يكون دور الترتيب الذي يعتم على السيو SEO وما تفصله في موقعك، ولكي تصل إلى ما تريد من التقدم في مرحلة الفهرسة في GOOGLE .

عليك أن تهتم بالأمور الآتية:

1- حصرية الموضوعات التي تكتبها 

(بعيدة عن النسخ).

2- تصميم باك لينك بموقعك الإلكتروني.

3- الاهتمام بقواعد وسياسات  GOOGLE حتى لا يحصل لك إنذارات أو عقوبات.

4- التأكيد على الاهتمام بالسيوSEO الداخلي، والخارجي لموقعك.

5- تقديم محتوى يرضي الزائر من حيث المعلومات.

6- جدولة ما تنشره.

وإليك السؤال الآتي حتى تفكر فيه:

هل يقوم Google بكل العمليات السابقة مع كل المواقع الإلكترونية التي يتم إنشاؤها؟


 الجواب يكون بالطبع لا، لأنَّه بكل بساطة عليك أن تخبر GOOGLE بأنَّك صممت موقعاً جديداً، ويجب أن تتبع في عملية إخباره عن موقعك عدداً من الخطوات، التي يمكن اختصارها في الخطوات الآتية:

1- الخطوة الأولى: عليك أن تضيف الموقع الإلكتروني الخاص بك إلى أدوات مشرفي المواقع الإلكترونية.

2- الخطوة الثانية: عليك أن تدرج ملف ROBOTS ويكون هذا الملف بصيغة TXT ويعمل هذا الملف على تصفح موقعك وفهرسة موضوعاته بعد أن يطلع على كل الأمور التي تحتويه، أو يمكنه أن يقوم بحذف بعض الصفحات لديك، وتبعاً للأوامر التي تقدمها لهذا الملف حتى يعمل عليها.

3- الخطوة الثالثة: عليك أن تدرج ملف SITEMAP وهو يعني خريطة الموقع، ومن اسمه تعلم أن يقوم بتصميم خريطة مصغرة للموقع يُدرج كل ما تقوم بإضافته إلى موقعك ضمن مكانه الصحيح.

 وهو يساعد محرك البحث GOOGLE كثيراً في عمليَّة الفهرسة والوصول إلى المعلومات في موقعك الخاص.

بعد أن تقوم بإخبار غوغل عن موقعك عليك أن تبدأ ببنائه من الداخل بشكل جيد ومتقن، إذ يجب عليك أن تراعي عدداً من القوانين التي يفرضها غوغل والتي تمنع السرقات العلمية والأدبية، كما تمنع التحريض على الكراهية بين البشر لأسباب متعددة قد تكون لانتماء جنسي أو ..

 وأخيراً تعتمد غوغل في تحديد أهمية موقعك الإلكتروني على كيفية تحقيقك لعناصر السيو SEO في موقعك، والسيو SEO يتألف من جزأين، هما:

1- الجزء الداخلي: ويسمى السيو الداخلي: ويتألف من كل محتويات موقعك من مقالات وصور وفيديوهات .

2- الجزء الخارجي: ويسمى السيو SEO الخارجي: ويتعلق بكل ما يحدد موقعك من الخارج.

أعلم أن ما ذكرته عن وصف السيو SEO الداخلي والخارجي قليل لذا تابع معي هاتين الفقرتين للاستيضاح أكثر.

التعريف بالسيو SEO الداخلي (On Page):

إنَّه كل ما يرتبط في موقعك الإلكتروني الخاص من الداخل، أي من الموضوعات والصور والتقسيمات التي تضيفها لموقعك الإلكتروني، ولكل منها قواعد وشروط بتحقيقها ستعمل على نشر موقعك بصورة أكبر.

 ومنه فإنَّه عليك أن تتبع الخطوات الآتية:

1- المحتوى المميز والحصري:

إنَّ المحتوى المميز هو كل محتوى يعمل على إرضاء رغبة زوار الموقع، فإن كنت تعمل على تصميم موقع في الخليج العربي لا تكتب لهم عن الموضوعات التي تشغل بالك المواطن الأمريكي لأنَّها ببساطة لا تهمه.

وإن كنت تصمم موقع خاص بالنباتات فإنَّ عليك الاهتمام بها فقط حتى تُحقق التميز لموقعك ولا تقحم بها موضوعات أخرى لأنَّ التميز هنا كعنصر سيُفقد من موقعك ولن تحافظ على زيارة الناس إليكن لتشتت موضوعاتك وعدم التزامك بما أردته في البداية.

كيف تصبح كاتب محترف وفق قواعد ال سيو seo


أمّا المعلومات الحصرية فهي تعني أن تقدم معلومات جديدة تنفرد بها عن باقي المواقع الإلكتروني، كما تعني الابتعاد عن السرقات الأدبية والعلمية، إذ يجب أن تكتب مقالاً بجهدك الشخصي فقط، وأصبحت بعض المواقع تعتمد ذكر المصادر والمراجع لمعلوماتها حتى يثق الزائر بما يقرأ، ويتأكد من المعلومات إن أراد من المصدر المُحدد، أو أنَّه يطلع عليه للاستزادة من المعلومات إن أراد.

2- اكتب عنواناً للموقع يصف مضمونه ومضمون مقالاته:

الاسم مرتبط بهدف بحثك، وكنت قد ذكرت سابقاً أنَّ عليك أن تهتم بما بدأت به في موقعك، لذا عليك أن تعمل على تحديد هدفك من الموقع بداية حتى لا تتشتت في الموضوعات التي ستضيفها إليه لاحقاً، ولذلك إن كنت تريد شيء محدد فقط وتستهدف فئة معينة من الناس ممن تستهويهم النباتات فرضاً، فعليك بتسمية موقعك باسم يبحث عنه هؤلاء الناس، وتبقي موضوعات موقعك تحافظ عليه، وأن تعمل على وصف موقعك بدقة كبيرة في البداية، حتى يعمل محرك البحث GOOGLE على أرشفة المعلومات والعودة إليه عند بحث الناس عنها.

كذلك العمل مع عناوين مقالاتك التي لا يجب أن تتجاوز (8) كلمات.

ويجب أن تعبر عن محتوى المقال بشكل عميق، دون مبالغة في العنوان، أو ذكر أشياء غير موجودة داخل المقال، لأنها ستعمل على فقدان الثقة بينك وبين الزائر.

3- وصف الموقع ووصف صفحاته:

هناك مكان مخصص في الموقع الإلكتروني عليك أن تعمل به على وصف موقعك، من حيث الاسم، والهدف الكامن وراء هذا الموقع، وقد يكون الهدف زيادة المعلومات التكنولوجيا لدى الناس، وتعريف الناس على أحدث التقنيات والبرامج التي تنزل في الأسواق العالمية مثلاً، وتحدد الفئة التي تستهدفها.

 كما تعمل على تقسيم موقعك، والتقسيم يعين الزائر ويوضح له كل ما في موقعك فهو جيد جداً، كما إنَّه يساعد محرك البحث GOOGLE على فهرسة الموضوعات في موقعك، وعليك أن تصف كل قسم تعمل على إنشائه في موقعك، أخيراً عليك أن تصف كل مقالة باختصار موضحا ما تحتويه من عناوين فرعية ومعلومات مفيدة.

4- وضع عنوان URL يعبر عن الموقع ويفضل أن يكون باسم الموقع:

إن العنوان الإلكتروني كلما كان واضحاً كلما كانت نسب زيارة لسهولة الوصول إليه أكبر، كما إنَّه يسهل الفهرسة على محرك البحث غوغل كذلك الأمر.

 ومن ناحية ثانية حتى المقالات التي تعمل على نشرها يجب أن تنشرها في محرك البحث غوغل باسمها حتى يسهل العثور عليها، ومنه حتى يمكنك أن تنشره على كل مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الإنترنت المختلفة مثل البريد الإلكتروني، ويجب أن يحتوي العنوان في URL على الصفات الآتية حتى يوافق محرك البحث:

1- أن يكون باللغة الإنكليزية، وهنا عليك أن تبحث على الكلمات القريبة جداً كمصطلح من عنوان موقعك إن كان عربياً، حتى يربطه غوغل مع البحث العربي أي عندما يبحث أحدهم عن المصطلح لكن بالعربية، وهنا يجب أن تكون ضليع في اللغتين حتى تتمكن من اختيار الكلمات المناسبة.

2- عليك أن تؤلف العنوان من أربع كلمات على الأكثر.

3- العنوان يجب أن يتضممن كلمة مفتاحية، يبحث الناس عنها باستمرار، ويجب أن ترتبط هذه الكلمة المفتاحية مع مضمون الموقع الإلكتروني، كما يجب أن تحدد ما يوافقها باللغة الإنكليزية.

5- تقسيم الموقع:

عليك أن تعمل على تفصيل موقعك كما ذكرنا في فقرة الفهرسة لأنها تساعد الزائر على الوصول السريع وتوضيح كل ما يحتويه موقعك الإلكتروني، إذ قد تغيب الكثير من التفاصيل المهمة في حال عدم وجود تقسيم، والتقسيم كذلك يجب أن يكون في المقال، أي أنَّك تذكر عناوين كل فقرة وما تتضمنها، وكلما احتوت على تعدادات أكثر وتفاصي أريح للنظر سهلت قراءتها وتابعها القارئ حتى النهاية، لكنها إن كانت كتلة واحدة ستكون غامضة الملامح ولن يقرأها أحد، إذ يجب أن يتألف المقال من هذه الأجزاء:

1- الترويسة: وهو العنوان الأساسي للمقال.

2- الترويسة 1: وهي العناوين الفرعية الأولى للمقال.

3- الترويسة 2: وهي تكون ضمن تفاصيل الترويسة 1.

4- الترويسة (3-4-5-) وهي تندرج تحت بعضها.

ومن المهم التذكير بأنَّ العناوين الفرعية لا توضع تحت بعضها بشكل اعتباطي، بل يجب أن يكن لكل منها شرح كافي وافي قبل الانتقال إلى فروعها.

ويرمز لها في الورد برس (H1) للترويسة، و(H2) للترويسة 2 وهكذا إلى H6.

وكلما كان المقال منسقاً، كلما قرأه الزائر بسهولة ويسر، وانتقل إلى العنوان الذي يريده بسرعة كبيرة، واستوضح العلاقة بين المعلومات كاملة.

6- سهولة تصفح الموقع الإلكتروني:

وهو يعتمد على أمرين مهمين:

الأوَّل: عدم وجود علامات خاطئة في توصيف الموقع، وأن يكون سريع التحميل في إجزاء من الثانية لأننا في عصر السرعة إن تأخر تحميل الموقع لدقيقة سيكون الزائر خارج الموقع يبحث عن آخر، لذلك يجب أن تتأكد من سهولة تحميل موقعك، وللقيام بهذا الأمر، فإنَّ هناك الكثير من المواقع المتاحة على الإنترنت مجاناً لقياس سرعة تحميل موقعك.

(( اكمل معي للاخر شارفنا على الانتهاء😁))

 وهنا يجب أن تتأكد من السرعة من ناحيتين الأولى من تحميل اللابتوب أو الحاسب، والثانية من تحميل الهاتف النَّقال (الذكي)، إذ إنَّ كل منهما مهم، وغالباً ما يكون الهاتف الذكي أشيع في الاستخدام.

والثاني: كما ذكرنا مراراً الاهتمام بتقسيم الموقع ليكون واضحاً، وأخيراً اختر تصميماً جميلاً مريحا للنظر.

ونؤكد أنَّ النقطة الأهم، أن يتناسب موقعك مع الهواتف المحمولة اليوم لأنها الأكثر شيوعاً من حيث الاستخدام.

7- الصور:

إنَّ الصور قد توفر لك شرح عنوان، وتوصل الفكرة للقارئ بشكل سريع جداً، وكلما كانت الصورة معبرة عن الموضوع دخل القارئ بشرعة حتى يقرأ مقالك، وثمَّ إنَّ الصور يجب أن تتمتع بالمزيات الآتية حتى لا تؤثر على البحث في السيو SEO ولا نسبة زوار الموقع، وهي: 

1- حجمها صغير: من حيث عدد الغيغا على أن تكون واضحة فلا تكون مشوشة أو غير وضاحة لأن الهدف منها لن يتحقق بهذه الحالة، وصغر الحجم سيساعد في سرعة التحميل، ولن تؤثر على الكتابة في المقال أي لن تأخذ حيزاً كبيراً من الصفحة الإلكترونية.

2- يجب أن تكون حصرية، ولكن إن كنت لا تجيد تصميم صور، إليك بالمواقع المجانية الآتية، التي تعمل على تقديم الصور بالأحجام والموضوعات التي تريد، وهي:

1- Pexel

2- Pixabay

3- Unsplash

 ولكن إن أردت صور تجذب أكثر، عليك أن تتعلم كيف تعدل على الصور، فقد تضيف لها لوغو بعنوان موقعك وتجعلها حصرية باسمك أو ما شابهه من تعديلات تضفي جمالية وميزات لموقعك.

3- عليك أن تضع وصفا للصورة واسماً لها يتوافق بشكل كبير مع المقال، إذ إن قمت بكتابة أرقام، ستخسر جزءاً من السيو SEO ومن عمليات البحث المرتقبة لك.


8- الروابط الداخلية:

عليك أن تعلم إنَّك إذا قمت بربط المقالات التي يحتويها موقعك ببضعها فأنك ستزيد من نسبة السيو SEO في موقعك وسيكون إشارة إلى ترابط موضوعات مع بعضها البعث، وسيعمل على إظهار المقال في أمثر من خيار بحثي الأول تحت عنوانه، والثاني تحت عنوان المقال الذي قمت بربطه معه، والاثنين في موقعك مما يزيد نسبة ظهور موقعك في محرك البحث غوغل أو ما شابهه من محركات بحث، ولكن عليك أن تهتم بالتفاصيل الآتية:

1- أن يكون الرابط في سياق الحديث، أي لا يدخل عنوة إلى المقال، لأنك ستخسر الزوار.

2- أن يكون بين كل 150 إلى 200 كلمة في المقال.

3- ألاَّ يكون عدد الروابط كثيراً ممكن أن يكون من واحد إلى اثنين على أبعد تقدير، والأمر يعود إلى نسبة طول المقال فمقال 1500 كلمة يحتمل 3 روابط بينما مقال ال500 كلمة لا يحتمل سوى رابط واحد فقط.

9- نسبة الارتداد:

إنها من الأمور الشديدة الأهمية ف الموقع الإلكتروني، لأنها تعمل على الحفاظ على نسبة الزوار في موقعك، وبالتالي زيادة نسبة الأرباح، ويمكن أن تحافظ عليهم من اتباعك للنقاط الآتية:

1- أن يكون مقالك طويلاُ أكثر من 700 كلمة.

2- أن تجيب على طرح واستفسارات الزوار التي يكتبونها في التعليقات.

3- أن تهتم بما يرغبون به من مقالات.

الآن سنتحدث عن السيو  SEO الخارجي وكيفية الاهتمام به لتحسين نسبة السيوSEO

السيو الخارجي (off page)

ان السيوseo الخارجي يعني ان نهتم أكثر بكل التعاملان الخارجية للموقع الإلكتروني في محركات البحث للوصول الى المطلوب من نسبة عرض في البداية والمشاهدة، ومن هذا الامر عليك ان تهتم بالنقاط الاتية:

١- الباك لينك:

وهو يعني ان تشير اليك مجموعة من المواقع الإلكترونية الخارجية حتى يذهب الزوار الى موقعك، وهذا الامر يحصل في تحدى الحالات الاتية:

1- إن طلبت من صاحب الموقع هذا الامر ولم يعارض الامر.

2- ان عرضت موقعك على تحدى مواقع العمل الحر حتى يزورها الناس كنوع من الترويج

3- إن وضعتها في وسائل التواصل الاجتماعي لكن عليك ان تحذر من كثرة عرضها لأنها ستحجب ومن ان الموقع يناشب ثقافة المجتمع حتى لا تحظر كذلك الأمر 

4- يمكن ان تضع الروابط في المواقع التي يسأل بها الناس حتى يعودوا الى الموقع فيجدون الإجابة 

أخيراً إن كثرة الزيارات وربط موقعك مع مواقع سيعطي اهمية لموقعك ومسبة ثقة اكثر له في محرك البحث غوغل.

٢- الحصول على ثقة محرك البحث GOOGLE 

ويكون الامر من خلال النقاط الاتية: 

1- الحصول على شهادة SSL التي تثبت امان موقعك وخلوه من الفيروسات والخطر

العمل على ارضاء الزوار بشكل مستمر.

2- عدم مخالفة قواعد غوغل او الحصول على تنبيه للإخلال بإحدى القواعد.

3- ربط موقعك مع موقع خاص في وسائل التواصل الاجتماعي:

وهذا سيحقق لك نسبة زوار كبيرة كما سيعمل على زيادة ثقة محرك البحث GOOGLE  بك 

3- تسهيل الوصول للزائر

أرشد الزائر الى موقعك بتفصيل كل شيء فيه، وساعده في الخصول على المعلومات من موقعك هبر البريد الالكتروني، كذلك يمكنك ان نرشده الى معلوماتك تهتمه بعد ان تهرف عمره او بلده مثلا.

٥-الروابط الخارجية:

وهي ان تعمل على ربط موقعك مع مواقع اخرى لها شهرة أكثر بكثير ولها تاريخها ويعود لها الناس باستمرار وهكذا فإنك ستكتسب مذلك الامر من شهرتها بعد ان تذكر رابطها في احدى مقالاتك وستكون لك نسبة ظهور أكبر في محرك البحث GOOGLE  

4- هدف الموقع: 

ان محرك البحث غوغل يحب المواقع التخصصية أكثر ويثق بها ويظهرها بداية في نتائج بحثه لذلك عليك ان تهتم بخصائص موقعك.



5- الكلمات المفتاحية: 

وهي الكلمات التي يبحث عنها الزوار كثيرا في محركات البحث، ولها ادوات للبحص متخصصة بها ومجانية مثل Keyword- tools وسواها من المواقع والتي تحدد فيها البلد الذي ستنافس منه واسم الكلمة  ان كان موقعك حديث العهد عليك ان تختار كلمات مفتاحية قليلة في التنافس عليها حتى يكون لك نسبة ظهور وان كان موقعك قديم اختر كلمات اكثر تنافسية لأنك قزي في مجال السيو SEO ولديك باع فيه مع محرك البحث.

6- السيو SEO السلبي

وهو الحصول على ظهور ولكن بطريقة غير شرعية ويحاسب عليها GOOGLE  بشده ومن هذه الاساليب

- تهكير الموقع الاكثر انتشارا

- نشر محتوى الموقع بشكل كبير في كل المواقع حتى لا يكون حصري له

- نشر رابط الموقع في مواقع سيئة السيو SEO فينخفض ترتيبه.

- تخريب الروابط التي يحتويها 

- زيادات المشاهدات وأن تكون وهمية.

- زيادة نسبة الارتداد السلبي.

وهنا عليك اخبار GOOGLE  عن طريق بريد المساعدة حتى يتصرف فورا.

7-  مواقع لفحص السيو SEO:

إن أردت أن يكون موقعك ذو سيو SEO مرتفع عن المواقع الأخرى، فيمكنك أن تتأكد من الأمر بعد تجهد حتى تحقق طبعاً، ولكن لضمان التأكد من أنَك تحقق تقدماً واضحاً فيه، فإنَّ هناك الكثير من المواقع الإلكترونية التي تقوم بفحص السيو SEO في موقعك، ولكن أفضلها على الإطلاق AHrefs لأنه يدعم اللغة العربية في المواقع الإلكترونية، أمَّا إذا كان موقعك إنكليزيّاً فيمكنك عندئذ أن توسع نطاق بحثك عن مواقع تفحص السيو SEO، ويمكن أن نذكر لك عدداً من المواقع التي تفيد في هذا الأمر:

Google Search Console-1:

Google Search Console هو مجاني يساعدك على تحديد نسبة زيارة موقع ونسبة ظهوره للأشخاص في محرك البحث كذلك الأمر، كما إنَّه يدّلك إلى الكلمات المفتاحية الأكثر استخداماً في محرك البحث، ويتيح تجربة الموقع من الجوال المحمول.


Google Analytics-2

Google Analytics  مجاني يحدد تفاصيلاً كثيرة منها النسب التي تُساعدك في تطوير وتحسين موقعك، وكذلك يعطيك تفاصيل حول زائري الموقع الإلكتروني (البلد - العمر-جهاز البحث-وقت الزيارة للموقع....) ولذلك فإنَّه يعمل على مساعدتك لتحديد الأهداف وللعمل على التطوير وفقاً لرغبات الزوار الأكثر متابعةً للموقع إذ ما يشد المراهقين لا يجذب كبار السن .....

Screaming Frong-3

Screaming Frong الموقع غير مجاني يعم على تحليل موقعك الإلكتروني بدءاً من الهيكل ويدرس التكرارات وتشكيل الكلمات المفتاحية التي تستخدمها، ويدلك إلى البديل بعد أن يُحدد لك المكان الغير صائب في العمل.


ومن أهم

 النقاط التي عليك اتباعها للوصول إلى الشكل الأمثل من تحقيق السيو SEO 

في موقعك الإلكتروني أو في مقالاتك التي تكتبها، هي الآتية:

1- الابتعاد عن الانتحال العلمي، أو السرقة الأدبية، التي لم تتجاوزها الكثير من المواقع للأسف.

فهي كثيراً ما تعتمد على نشر ما نشره غيرها، وهذا لن يساعدها أبداً في الظهور في محرك البحث.

2- ألاَّ يهتم الموقع الإلكتروني بالكلمات المفتاحية ونسب انتشارها في البلد الذي ينتمي إليه الموقع الإلكتروني أو في النطاق العالمي، وإذا اهتم بها لا يهتم في كيفية توزيعها في المقال الإلكتروني وهو أمر غير مجدي إلاَّ بتكامل الكلمة المفتاحية مع توزيعها في المقال.

3- عدم جدولة الموضوعات المنشورة، ففي يوم مثلاَّ يقوم بنشر الكثير من المقالات وفي يوم آخر ينشر مقال، ويوم ثالث لا ينشر أي شيء أبدا، ويعمل على تقليل نسبة الزيارة للموقع.

4- عدم الاهتمام بزيادة روابط داخلية تعزز مقالات الموقع الإلكتروني، أو روابط خارجية تعمل على زيادة عدد المتابعات للموقع.

5- عدم الاهتمام بالصور، أو بتحديد الاسم المناسب للصورة الذي يتناسب مع اسم الموقع.

6- عدم الاهتمام بتوزيع الكلمات المفتاحية والإكثار منها في المقالات المكتوبة هذا الأمر لن يجدي نفعاً.

7- تقسيم الموقع الإلكتروني بشكل مناسب، والاهتمام بالتناسب في المقالات بين الأقسام الخمسة في الموقع الإلكتروني، فلا تزيد نسبة المقالات في إحدى الأقسام عن نسبة قسم آخر.

8- العمل على تصميم الموقع الإلكتروني الخاص بك عن طريق شركة برمجية موثوقة حتى لا تحدث في موقعك أي أخطاء برمجية تسبب لك قلة نسبة السيو SEO في موقعك، أو تسبب بعض المشاكل لدى الزوار.

بعد هذه المقال

 يحب أن يكون قد توضح لديك كيفية بناء الموقع الإلكتروني وتحقيق نسب كبيرة من الزوار والمشاهدين،

أو حتى أن اردت ان تصبح كاتب محتوى مميز ومحترف  

والوصول إلى أكبر عدد من المتابعين.

 

وإن كان لديك أي سؤال فيمكنك أن تضعه في تعليق.

وسنرد عليك بأقصى ما يمكن 

بالتوفيق عزيزي القارئ☝️


الاسمبريد إلكترونيرسالة

recent