JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

الصفحة الرئيسية

كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟

كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟

كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟


كيف يفكر أصحاب الملايين، كيف تصبح غنياً، أسرار نجاح الأغنياء.

كيف يفكر أصحاب الملايين

كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟


أهلاً بك عزيزي القارئ من جديد في موقع فكرة ومشروع.

 

سنقدم لكم اليوم مقال تحت عنوان كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

لا شك أنك بدأت تعلم حول ماذا يدور هذا المقال، فليس من الصعب اكتشاف ما بداخله.

 

ولكن يا ترى هل من الصعب أن نحقق نحن هذا؟

 

من الجميل والرائع أن نبني ثروة، ولكن يجب أن نعلم ما هي الأساسيات التي ستودي بنا إلى تجميع هذهِ الثروة.

 

في العام 2020 هناك 5 ملايين و 200 ألف شخص قد عملوا على اكتساب اسم أصحاب الملايين وقد اكتسبوه فعلياً.

 

غالبية هذا العدد هم من الأشخاص العصاميين، أي اعتمدا على نفسهم في تجميع أموالهم، وتبلغ نسبتهم 88%.

 

ونسبة ال 12% التي بقيت هم من الأشخاص الذين حصلوا على إرث، أو بنوا ثروتهم من الميراث.

 

ولا بد أن يخطر في بالك السؤال التالي.

 

كيف حقق هؤلاء الأشخاص ثرواتهم من الصفر؟؟

 

لا بد لك أن تعلم أن هؤلاء الأشخاص يفكرون بطريقة تختلف عمن هم حولهم، وخاصةً العصاميين.

 

فهم يعرفون تماماً ويدرسون كل خطوة يقومون بها.

 

لنكمل في مقالنا كيف يفكر أصحاب الملايين، ونجيبك على كافة اندهاشاتك التي طرأت في الوقت الحالي..

قد يهمك أيضا" تحميل كتاب pdf 👇

اغنى رجل في بابل 

كيف تصبح غنياً

كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟


لا بد أن العلماء قد بحثوا بهذا الموضوع فهو من الأمور الهامة والتي تشكل ثروة بالنسبة للمجتمع.

 

ففي العام 2006 قد قام اثنين من استشاري إدارة الثروات في أمريكا قد قاموا بدراسة استقصائية.

 

عملوا من خلال هذهِ الدراسة على تحديد السمات التي تميز أصحاب الملايين العصاميين عن غيرهم من أفراد الطبقة المتوسطة.

 

ويمكننا أن نقول في كيف يفكر أصحاب الملايين، أن النتائج كانت مذهلة.

 

لنأخذ مثال، أغلب أفراد الطبقة المتوسطة يؤمنون بفكرة إن عملت بما تحب ستجني ثروة، وهذا عكس الواقع ومن الممكن أن تفلس إن لم يكن مجدياً.

 

في مقال كيف يفكر أصحاب الملايين، سنروي لكم مثال واقعي عن شاب قرر أن يكون من أصحاب الملايين.

 

في العام 1964 كان هناك شاب أمريكي يبلغ من العمر 29 عاماً، يدعى روبرت تيلور وكان يملك 3000 آلاف دولار، قرر أن يفتتح مشروع بهذا المبلغ.

 

تراءت إلى ذهنهِ فكرة معاناة الأمريكين من الصابون الصلب، وما له من مساوئ، فقرر بعمل خطوة مميزة وهي بيع الصابون السائل.

 

ولكن في ذلك الوقت كانت هذهِ الفكرة قائمة في السوق، ولكن روبرت اتخذ شكلاً مختلفاً لها وهو وضع الصابون السائل في عبوات بلاستك أو زجاج مع مضخات بلاستيكية.

 

ولكنه كان على علم بأن هناك شركات منافسة له ستقوم بنفس الحركة وستكون موزعة بالسوق بلمح البصر.

 

إذاً قام روبرت بالتفكير ملياً، وبحث عن الأمر حتى وجد أنه ليس هناك في أميركا سوى شركتي إنتاج مضخات بلاستيكية، فقام بشراء كل إنتاجها لمدة سنتين قادمتين، ولكن قام بدعمه مادياً بعض المستثمرين.

 

هذا الأمر أدى إلى عدم مقدرة الشركات المنافسة على شراء مضخات بلاستك، وذلك لمدة تتراوح بين 12 شهر إلى 18 شهر.

 

وخلال هذهِ الفترة كانت شركة الشاب قد نالت استحسان وولاء من قبل مستخدميها.

 

بعد ذلك قام روبرت ببيع حصتهِ في الشركة بقيمة 61 مليون دولار!!

 

نقلة رهيبة ومشجعة أليس كذلك؟

 

ولكن كيف حصل روبرت المبلغ الذي كان يملكه وهو ال3000 دولار، سنجيبك في كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

 كان روبرت يعمل مندوب مبيعات لدى شركة جونسون أند جونسون، وقدر على ادخار مبلغ من المال، ولكن الادخار ليس كافياً وحده لتحصيل ثروة.

 

أصحاب الطبقة المتوسطة هم من يعتقدون أن الادخار وحده يحقق ثروة، وهذا يخالف رأي المليونيرات العصاميين، حيث يقولون أن الادخار ما هو إلا مساعدة لتحقيق ثروة.

تحميل كتاب pdf 👇 قد يهمك أيضا" 

كيف اصبح ثريا" 

أسرار نجاح الأغنياء

إذا بعد أن ذكرنا في كيف يفكر أصحاب الملايين، أن أصحاب الملايين الذين نتحدث عنهم هم من العصاميين ومِن من جمعوا أموالهم وثرواتهم بنفسهم، فكيف جنوا تلك الأموال إن لم يدخروا وحسب؟

 

سنجيب على استفسارك في كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

عملوا على ثلاثة أمور رئيسية:

  1. عدم ترك العمل أو الوظيفة الأساسية.

  2. التميز أو الابتكار في منتج قديم.

  3. الدخول في مشروع تجاري، وشراء أسهم منه.

  4. تكوين العلاقات.

 

كما ذكرنا في الأعلى أن روبرت قد نال مساعدة من بعض المستثمرين، ولكننا لم نتعمق بذكر المبلغ الذي تم مساعدته به!

 

وصل المبلغ إلى 12 مليون دولار!

 

هل أنت متخيل أن تفتتح مشروع بقيمة 3000 دولار وتأتيك مساعدة بمبلغ 12 مليون دولار!

 

ولكن لا تستغرب كثيراً فأنت صاحب الفكرة وأنت صاحب عقل مدبر، فقد استطاع روبرت إلى تحقيق ضعف ضعف المبلغ.

 

وبالطبع دون هذهِ العلاقات والمساعدات التي قُدمت له، كان لن يستطيع تحقيق هذا النجاح الأسطوري.

 

كيف يفكر أصحاب الملايين

  1. كيف تصبح غنياً

  2. أسرار نجاح الأغنياء

     

ويجب أن نذكر أن أصحاب الملايين يفضلون العمل بمشاركة وليس بمفردهم، فبوجد الشراكة يمكن أن تتوافر علاقات أكبر وأفكار أكثر، والاستفادة من العقل المدبر لكل شريك.

 

و 90% من أصحاب الملايين العصاميين قد صرحوا بأنهم إن لم يمتلكوا البراعة في عمل بعض الأمور سيقومون بالاستعانة بأشخاص أفضل منهم بالمجال الذي لم يستطيعوا العمل به.

 

وهذا على عكس رأي أصحاب الطبقة المتوسطة فقد صرحوا بأنهم سيقومون بمفردهم بالأعمال وإن لم تظهر بأبهى صورة، فالنتيجة المثالية ليس مهمة ما يهم أنها نتيجة وحسب.

اقرأ ايضا" 👇

كيف اصبح تاجر 

أثرياء العالم 

سننتقل الآن في كيف يفكر أصحاب الملايين، إلى معلومة قد بسبب لك صدمة، ما هي يا ترى؟

 

في العام 1971 قام رجل أمريكي يدعى جاي ثيسينس بتأسيس شركة اسمها BJ machine and tool INC.

 

وكانت متخصصة بتصنيع الصفائح المعدنية، وقام هذا الرجل بوضع 200 دولار فقط بالشركة من ماله الخاص، وبالمال الباقي من الشراكة التي عمل على قيامها مع رجل كان يعمل معه مسبقاً، وقام بشراء المعدات واحتياجات التصنيع.

 

حققت هذهِ الشركة نجاح كبير في أقل من30 سنة، وكان اسمها يلمع في السوق، حسناً هذه الأمر عادي وطبيعي بالنسبة لأصحاب العقول.

 

الغريب سنذكره الآن في كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

جاي هو إنسان أُمي لا يستطيع القراءة ولا الكتابة!!

 

استطاع تحقيق النجاح على مدار السنوات ودون الاخفاق وهو أُمي.

كيف لم ينتبه أحد لهذا الأمر؟

 

كان جاي يطلب من موظفيه وضع الحسابات وكل ما يتعلق بأمور الورق على المكتب الخاص به، ولم يكن يقرأه وإنما كان يطلب منهم أن يلقوا عليه الملخص بحجة أنه مشغول، ولا يملك وقت للاطلاع على الأمور المالية.

 

كما أنه إضافة إلى ذلك كان مستعين بأفضل المساعدين، وأكثرهم كفاءةً فقد اعتبرهم بمثابة يده اليمين، وهذا الأمر الذي سهل عليه أمور القراءة والكتابة، وبالطبع كان يدفع لهم مبالغ مجزية.

 

عمل جاي على الاستماع لهم والاطلاع على أراءهم ومن ثم توجيههم لما هو مناسب للعمل.

 

أبرز ما يؤمن بهِ أصحاب الملايين العصاميين:

 

سنذكره في كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

الخسارة هي أحد أسباب النجاح، بل هي من الأمور الرئيسية للنجاح، فالمحاولات الفاشلة هي أول خطوة في درب تحقيق ثروة هائلة.

 

لا يوجد أشخاص تحب أن تخسر، ولكن كلنا معرضون لأمر كهذا.

 

وما يميز العصاميين عن غيرهم هو طريقة تعاملهم مع الفشل الذي سبق وتعرضوا له، فقد صرحوا في دراسة أقيمت عنهم أن نسبة 70% من الانتكاسات التي تعرضوا لها خلال مسيرتهم هي سبب نجاحهم في الوقت الحالي.

 

وبالتالي 80% من أصحاب الطبقة المتوسطة قد رأو أن خسائرهم لم تعلمهم أي شيء بالعكس تماماً.

 

المليونير على علم تام بأنه قد يتعرض للفشل أو الخسارة في بعض الأحيان، ولكن الخطأ يكمن في الانهيار عند هذا الفشل.

 

ولنضف إلى معلوماتك أيضاً أن روبرت الذي كان يعمل في جونسون جونسون تعرضت أفكاره إلى السرقة أكثر من مرة ولكنه على الرغم من ذلك لم ييأس أو يستسلم، حتى وصل إلى المكان الذي يطمح به.

 

والآن فلتضف معلومة من مقال كيف يفكر أصحاب الملايين.

 

الأنانية في العمل :

 

الأنانية يراها أصحاب الطبقة المتوسطة هي صفة سلبية وغير محببة، ولكن هذا على عكس تفكير أصحاب الملايين العصاميين.

 

فيجب على العصامي أن يضع نفسه أولاً، ومن ثم هدفه أما عينية، وبعدها يقوم بالتفكير بالآخرين، ويفضل أن يضع هذهِ الأمور دون اكتراث لغيره، ولكنه يعلم بنجاحها.

مقالات ذات صلة : 

_ اساسيات الثقافة المالية 

_ كيف تبدأ الاستثمار 

_ كيف ابدا مشروعي من الصفر 

 

قدمنا لكم في كيف يفكر أصحاب الملايين، قصة نجاح شخصين لا بد أنها علقت في أذهانهم، هؤلاء تحدوا الإخفاقات والفشل وجميع الأسباب الجانبية التي تسبب لهم الأخفاق.

 

ما المانع من أن نكون نحن مكانهم في القادم من حياتنا؟؟

 

أرى أن كل ما يحتاجه الأمور هو:

  • رأس مال.

  • علاقات قوية.

  • والأهم من ذلك عقل مدبر.

  • شاهد هذا الفيديو وخذ طاقة ايجابية 

من راعي اغنام الى قائمةاثرياء العالم السوري "محمد الطراد "👇

 


إلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا كيف يفكر أصحاب الملايين | كيف اجني ثروة؟

 

مع تمنياتي لكم بتحقيق النجاح والثروة ودوام السعادة.

 


author-img

Alaa albabeli

كاتبة محتوى شغوفة بالتدوين، خريجة إعلام و هدفي هو إيصال المعلومة في أبسط صورة وأفضل نتيجة.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة

    recent