JavaScript is not enabled!...Please enable javascript in your browser

جافا سكريبت غير ممكن! ... الرجاء تفعيل الجافا سكريبت في متصفحك.

الصفحة الرئيسية

بيان لوزارة العدل السعودية حول العقارات

بيان لوزارة العدل السعودية حول العقارات 

بيان لوزارة العدل السعودية حول العقارات


صرحت المحاكم السعودية أن عدد طلبات فك رهن العقارات منذ بداية العام الهجري الجاري بلغ 43661، حيث أن شكل القطاع السكني نحو 75% من هذه الطلبات.

وكشفت وزارة العدل، أن منطقة الرياض استحوذت  على 62.9% من هذه الطلبات والدعاوى بـ27445 طلباً، تليها منطقة عسير 2418 طلباً، ومنطقة القصيم 2013 طلباً.

كما ذكرت الوزارة أن عدد الطلبات في منطقة المدينة المنورة بلغت 1392 طلباً، ومنطقة حائل 1016 طلباً، ثم الجوف بنحو 695 طلباً، تليها الحدود الشمالية 519 طلب فك رهن، ثم جازان 360 طلباً، فيما تقاسمت بقية المدن طلبات فك الرهون العقارية.

وبينت وزارة العدل أن عقود الإيجار السابقة والقائمة واللاحقة يلزم تسجيلها في شبكة "إيجار"، لتكون منتجة لآثارها النظامية.

وأوضحت الوزارة أن العقود السابقة المبرمة بين الأطراف خارج الشبكة يمكن تسجيلها في الشبكة وفق الإجراءات المحددة في هذا الشأن.

وصرحت الوزارة من خلال تعميمها الصادر حديثاً، حالات وإجراءات تسجيل عقود الإيجار في الشبكة وآلية التعامل معها《بالتنسيق مع وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان》سواء في حال كان المؤجر والمستأجر متفقين على تسجيل العقد بصيغة النموذج الموحد، أو وفق صيغة مختلفة عن الصيغة الموحدة، أو إذا كان أحد الأطراف ممتنعاً عن تسجيله في الشبكة، وإيضاح الإجراءات المتصلة بهذه الحالة والمتمثلة في تسجيل العقد في الشبكة كواقعة إيجارية، لتسري الأحكام النظامية عليها.

والجدير بالذكر أن خدمة الموثق التابعة لوزارة العدل حققت منذ انطلاقها في عام 2017 أكثر من مليون عملية توثيقية.

وأوضحت الوزارة أن الخدمات المقدمة تنوعت ما بين الإفراغات العقارية، والرهون العقارية، وإصدار الوكالات وفسخها، وتصحيح الصكوك العقارية، والإقرارات المالية، وتوثيق عقود الشركات.

وذكر أيضاً أن عدد المستفيدين تجاوز من أفراد وشركات أكثر من مليون مستفيد، حيث تمت العمليات في 12 منطقة على مستوى المملكة.

بيان لوزارة العدل السعودية حول العقارات

aya ashour

محررة محتوى رقمي من اخبار عربية وعالمية تعنى بالتقنية والمال والأعمال.
تعليقات
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق
    الاسمبريد إلكترونيرسالة

    recent